منتدى مجتمع قبيلة الميدوب

مرحبا بك ضيفنا الكريم اهلا ومرحبا بك والبيت بيتك
منتدى مجتمع قبيلة الميدوب

تراث ثقافة حضارة تاريخ ناصع وحاضر مشرق

المواضيع الأخيرة

» مبروووك للهلال
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:43 pm من طرف مالك ادم

» لماذا نكتب ؟! ولماذا لا يكتبون
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:26 pm من طرف مالك ادم

» Inrtoduction to Midob Tribe
الخميس أكتوبر 23, 2014 9:10 am من طرف Rashid Abdelrhman Ali

» الشباب والنوع الاجتماعى
الأحد مايو 25, 2014 3:45 pm من طرف alika hassan

» رئاسة الجمهورية تصدر بيانا حول التناول السالب للقضايا الأمنية والعسكرية والعدلية
الثلاثاء مايو 20, 2014 2:08 pm من طرف مالك ادم

» مفهوم الردة في الإسلام
الإثنين مايو 19, 2014 2:54 pm من طرف مالك ادم

» عيد مبارك عليكم
الجمعة أكتوبر 25, 2013 5:54 am من طرف omeimashigiry

» التحضير للمؤتمر الجامع لقبيلة الميدوب
الأربعاء أكتوبر 16, 2013 1:33 pm من طرف Rashid Abdelrhman Ali

» ماذا يجب أن نفعله في رمضان؟
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:26 pm من طرف Ù…الك ادم

التبادل الاعلاني

تصويت

التبادل الاعلاني


    دار ميدوب تغرق و لا احد يصغى لنداءات الاهالي (الحبل بنقطع من محل الرقيق) يا العاملين بالمنظمات الانسانية

    شاطر
    avatar
    ابو انور
    مراسل

    عدد المساهمات : 10
    نقاط : 22
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/10/2011
    العمر : 42
    الموقع : جدو

    دار ميدوب تغرق و لا احد يصغى لنداءات الاهالي (الحبل بنقطع من محل الرقيق) يا العاملين بالمنظمات الانسانية

    مُساهمة من طرف ابو انور في الإثنين يوليو 09, 2012 6:55 am

    قال تعالى : (( ولنبلونكم بشئ من الخوف و الجوع و نقص في الاموال و الانفس و بشر الصابرين الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله و انا اليه راجعون))صدق الله العظيم.
    تقع محلية المالحة في الجزء الشمالي الشرقي من ولاية شمال دارفور يحدها من الشرق ولاية شمال كردفان حيث بادية الكبابيش و من الجنوب و الجنوب الشرقي محليتي مليط و الكومة و من الغربية دار زغاوة اما من الناحية الشمالية فلا ماء و لا كلأ حيث الموت اقرب للمرء من الحياة حيث الصحراء الكبرى حتى الحدود الليبية السودانية. الا وان الانسان الميدوبي آثر على نفسه على العيش في هذه البيئة القاحلة صامداً امام قصاوة العوامل البيئية و التقلبات و النزوح السياسية طيلة الفترات السابقة .
    لقد بدأت التدهور البيئي في هذه المنطقة منذ مطلع السبعينيات من القرن الماضي في مجتمع قد مارس الرعي منذ فجر تاريخها و فضلها على جميع الحرف حيث يقيسون فلاحة الرجل بها و بدأت ممارسة هذه الحرفة تتضاءل تدريجياً مما ادى الى ادخال حرف اخرى غريبة بعد الشئ عن هذا المجتمع مثل الزراعة و التجارة التقليدية و العمل في الوظفة بعد ان كانت تعتبر ارخص المهن و ارزلها حسب الثقافة المحلية ، كل هذه كانت دلالة واضحة على ان الحياة في منطقة جبال ميدوب قد اتخذت مساراً غير الذي الفه اهلها في فترة العقود الاربعة الاخيرة .الا و ان ما حصل في النصف الاول من يوم الاربعاع الموافق 27/6/2012م كانت مختلفة تماماً عما مرت على المنطقة حتى خلال المائة سنة الاخيرة (حسب افادة المسنين من الاهالي اطال الله اعمارهم) حيث اجتاح المنطقة امطار غزرية غمرتها السيول من ادناها الى اقصاه حيث خلفت خسائر بشرية و مادية اما البشرية منها فتقدر بحوالي 10- 15 فقيد معظمها من الاطفال اما المادية منها فقدرت بحوالي خمسة آلاف رأس من الثروة الحيوانية بمختلف انواعها مما يتوقع من ذلك انتشار امراض التلوث البيئي (سترك يا رب) هذا بالاضافة الى القرى التي اختفت منازلها و اسواقها و مدارسها عن الوجود مثل قرية مرصوص حيث فقدت معظم الاسر مصادر دخلها و اصبحت في العراء في اقل من نصف نهار مع بداية فصل الخريف كأن ما حصل كان حلما.
    هذا فاني كأحد ابناء المنطقة اوجه نداء انساني عاجل الى كافة العاملين في الحقل الانساني (منظمات، حكومات، افراد .........) و كل اصحاب القلوب الرحيمة للوقوف بجانب اهالي محلية المالحة (جبال ميدوب) حتى يخرجوا من هذه المحنة ، كما ادعوا ابناء المنطقة في الداخل و المهجر توسيع دائرة هذا النداء و تسخير جميع علاقاتهم الطيبة لمساعدة اهاليهم
    و الله في عون العبد ما كان العبد في عون اخية
    انقذواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا دار ميدوب
    محمد اسماعيل جدو

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 3:02 pm